Ads-Top

كلمات أغنية قد كان نصرت البدر واصيل هميم ومأمون النطاح

قد كان ما كان ومضى زمنُ الأحزان والآن بأمان يبدأ عصر البنيان دار الفرسان وأميرةُ كل زمان والنصرُ لها عنوان ميلادُ الحرف ونشأتُهُ شمسُ الأحرار ديوانُ الخير ورَبْعتُهُ للعزِّ مَنار سيفٌ بالحقِّ هُويَّتُها نُقِشتْ بالقلبِ محبتُها بتقدُّمِها وشهامتِها تَبقى الأنبار كالوا ما تعود ولا ترد فد يوم ولا بنيان يعلى وبيت يتعمر ولا نار لو جاغت تبين من بعيد ولا ام العراوي بكاعهم تنعر كالوا راح اهلها بالعرى يضلون وراح يضل ابنهم نازح مديّر نعم تعثر الحرة

كلمات أغنية قد كان - نصرت البدر وأصيل هميم

قد كان ما كان ومضى زمنُ الأحزان
والآن بأمان يبدأ عصر البنيان
دار الفرسان وأميرةُ كل زمان
والنصرُ لها عنوان

ميلادُ الحرف ونشأتُهُ شمسُ الأحرار
ديوانُ الخير ورَبْعتُهُ للعزِّ مَنار
سيفٌ بالحقِّ هُويَّتُها
نُقِشتْ بالقلبِ محبتُها
بتقدُّمِها وشهامتِها تَبقى الأنبار

كالوا ما تعود ولا ترد فد يوم
ولا بنيان يعلى وبيت يتعمر
ولا نار لو جاغت تبين من بعيد
ولا ام العراوي بكاعهم تنعر
كالوا راح اهلها بالعرى يضلون
وراح يضل ابنهم نازح مديّر
نعم تعثر الحرة احيان بالميدان
بس طبع الأصيلة تكوم من تعثر
ونعم يصعد ظهرها أحيان مو خيال
لكن ما تدوم وتجبره يحدر
لكن ما تدوم هناك لو حدّر

قد كان ما كان ومضى زمنُ الأحزان
والآن بأمان يبدأ عصر البنيان
دار الفرسان وأميرةُ كل زمان
والنصرُ لها عنوان

هي أرض الجُودِ بِتُرْبَتِهَا كنزٌ مَوعود
لاقى الاعداءُ بِساحتِها أياماً سود
فاضتْ بالخيرِ سنابِلُها
وعَلتْ بالمجد أنامِلُها
بتقدُّمِها وأصالتِها تبقى الأنبار

وهسه وياي غرب وانطح الانبار
وشوف شلون صارت عامرة وتكبر
الشوارع والمباني وقبلها الانسان
كريم واجودي وبيدر حيا يبطر
على لسانه الهلا ومرحبا وحياك
اربات الخير ما فد يوم يتعذر
بزود أهل العراق تحررت الأنبار
بعد ما البعض انكر انها تتحرر
وهسه بزود أهلها شامخ البنيان
منين تدير عينك منجز ومعبر
تضل بعيون أهلها أجمل الأوطان
وتضل الغالية الما يوم تتنكر
هذي أم الكرم والدلة والديوان
ريح ترابها من المسچ والعمبر

قد كان ما كان ومضى زمنُ الأحزان
والآن بأمان يبدأ عصر البنيان
دار الفرسان وأميرةُ كل زمان
والنصرُ لها عنوان

سيزولُ الدهرُ ولا تَفنى أرضُ الأحرْار
دارُ الفرسانِ وصَوْلتُها مِثل الإعصار
تَكبُرُ بالنفسِ مكارمُها
تَزهُو بالرُّوحِ مَعالِمُها
بِتقدُّمِها وبَسالتِها تبقى الأنبار